تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (198)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (254)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (298)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (42)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (45)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (72)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (69)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : اللقاءات والمقابلات .

              • الموضوع : مرجع شيعي لبناني السيد محمد علي الحسيني لوكالة الاناضول: تركيا والسعودية تمنعان تقسيم الدول العربية .

مرجع شيعي لبناني السيد محمد علي الحسيني لوكالة الاناضول: تركيا والسعودية تمنعان تقسيم الدول العربية

مرجع شيعي لبناني السيد محمد علي الحسيني لوكالة الاناضول: تركيا والسعودية تمنعان تقسيم الدول العربية

 

بيروت/ وسيم سيف الدين/ الأناضول

حذر الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي في لبنان، العلامة الشيعي، السيد محمد علي الحسيني، من مؤامرات تُحاك لتقسيم الدول العربية، مستشهداً باستفتاء الانفصال الباطل، الذي أجراه إقليم شمال العراق.

وفي مقابلة مع الأناضول، ندد الحسيني بدور كل من إسرائيل وإيران في المنطقة، مشدداً على أن تركيا والسعودية تمنعان تقسيم الدول العربية، ومشيداً بقدرات ودور أنقرة الإيجابي في المنطقة.

وأضاف أن "الجمهورية التركية، بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان، تمتلك اليوم القدرة العسكرية والاقتصادية والسياسية والثقافية للعب دور إيجابي في المنطقة، إلى جانب السعودية".

ومضى قائلاً: "نحن اليوم في حاجة ماسة إلى الدور التركي، الذي منع التقسيم الطائفي في سوريا والعراق".

وتابع أن "تركيا في إسلامها المعتدل والمنفتح، إلى جانب السعودية، يشكلان حالة اتحاد داخل المنظومة في الشرق الأوسط، ليقفا معاً سداً منيعاً أمام كل المؤامرات، التي تحاك ضد الأمة الإسلامية".

وتأسس المجلس الإسلامي العربي في لبنان، عام 2006، ويهدف إلى "أن يكون حاضنا ومهتما بشيعة العرب، يعايش همومهم، ويساهم بقوة في دفعهم إلى الإخلاص لبلدانهم وشعوبهم، ويعبر عن تطلعاتهم"، وفق الموقع الإلكتروني للمجلس.

 

** تركيا بلا أطماع

ورحب المرجع اللبناني بـ"الدور التركي الاستراتيجي السياسي في داخل دولنا (العربية)".

وتابع بقوله: "في حال خُيرنا بين التدخل التركي أو الإيراني من المؤكد سنختار الوجود التركي القريب منا غير الطامع في أرضنا".

وشدد الحسيني على أن "تركيا تمنع الفتن، لأنها غير قائمة على أساس مذهبي"، وأضاف أن "تركيا العظيمة مع السعودية تدافعان عن الأمة، لمنع تقسيمها والحفاظ عليها".

** استفتاء أربيل

وتطرق المرجع اللبناني إلى الاستفتاء الباطل، الذي أجراه إقليم شمالي العراق، الشهر المقبل، للانفصال عن العراق.

وأعرب عن احترامه لـ"حق الشعوب في تقرير مصيرها، ولكن ضمن القانون والمنطق.. الإخوة في الإقليم وقعوا في فخ، وتم استدراجهم نحو التقسيم".

وأردف: "هناك نية مؤكدة لتقسيم منطقتنا العربية، التي تمر بمخاض جديد، ونأسف لما جرى في الإقليم، حيث تم استغلال القضية الكردية".

وتابع أن "تركيا والعراق والسعودية تعمل لمنع تقسيم المنطقة إلى ثلاث دول (سنية– شيعية– كردية)".

وشدد على أنه "بفضل جهود ووعي تركيا والدول العربية تم إجهاض هذا المشروع التفتيتي".

** دور إسرائيلي

وعن الدور الإسرائيلي في هذا السياق، قال المرجع اللبناني إن "إسرائيل هي الوحيدة التي تدعم المشروع التقسيمي من خلال انفصال إقليم شمالي العراق، بينما ترفض حق الشعب الفلسطيني في العيش والدولة المستقلة".

وتابع: "إسرائيل تدعم هذا المشروع لغاية في نفسها، فالمراد من وراء ذلك هو تقسيم وتفتيت الدول العربية وتركيا، لتكون هناك فتنة داخل هذه الدول، بغية تفتيت أمتنا".

وحذر قائلا: "لنأخذ عبرة من السودان.. ماذا حدث فيها بعد التقسيم"، في إشارة إلى انفصال دولة جنوب السودان عن السودان عبر استفتاء شعبي، عام 2011.

وتعاني الدولتان من نزاعات مسلحة داخلية وأزمات عديدة وحالة عامة من عدم الاستقرار.

وشدد الحسيني على أن "الأمر نفسه كان سيحصل في الإقليم العراقي لاحقاً، وهو الفتنة داخل البيت الواحد لتعم المنطقة، وهذا ما منعته تركيا".

** تدخلات حزب الله

وعن الوضع السوري، جدد العلامة اللبناني رفضه لتدخل جماعة "حزب الله (اللبنانية) في سوريا أو أي دولة أخرى".

ومنذ سنوات يقاتل حزب الله في سوريا بجانب قوات النظام ضد قوات المعارضة.

وتابع الحسيني أن "الحزب يتدخل في شؤون اليمن والبحرين وسوريا والكويت؛ لأنه جزء من الحرس الثوري الإيراني".

وشدد على أن "ما يقوم به الحزب في سوريا يؤدي إلى فتنة استراتيجية سنرى عواقبها كشيعة في المستقبل".

وأردف أن "تدخل حزب الله أدى إلى تأخير سقوط رئيس النظام (السوري)، بشار الأسد، الظالم المعتدي على شعبه" .

وشدد على أن "ما يرتكبه حزب الله من تدخلات تمثل إيران ونظامها، ولا تمثل الطائفة الشيعية، التي يحملونها وزر أفعاله".

** مبادرة السلام العربية

وعن الوضع الفلسطيني، أعرب العلامة اللبناني عن تأييده لمبادة السلام العربية مع إسرائيل، التي تبنتها القمة العربية في بيروت، عام 2002.

وتنص هذه المبادرة على إقامة علاقات طبيعية بين الدول العربية وإسرائيل، مقابل انسحاب الأخيرة من الأراضي العربية المحتلة عام 1967، وإقامة دولة فلسطينية، عاصمتها القدس، وإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطنيين. وهو ما ترفضه الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة.

واعتبر الحسيني أن هذه المبادة هي "الطريق السليم لتكون فلسطين هادئة مستقرة يمكن أن تعيش بسلم وسلام".

رابط المصدر وكالة الاناضول

 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2017/10/27   ||   القرّاء : 38761



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 المجلس الإسلامي العربي: الحل اليمني لا يمكن أن ينجز بوجود ميليشيا الحوثي، والإنتفاضة الإيرانية أسقطت قدسية الولي الفقيه وفجرت تناقضات النظام

 وفد المجلس الإسلامي العربي يزور سفير الأردن نبيل مصاروي

 وفد المجلس الإسلامي العربي يزور سفير الجزائر أحمد بوزيان والعلامة الحسيني يشيد بدورها المميز على الصعيدين العربي والدولي

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بخيار الشعب الإيراني: نرفع الصوت معهم ضد تخريب أمتنا

 العلامة الحسيني: إرهابيو الخامنئي اغتالوا الشهيد الجيراني لمواقفه الوطنية المشرفة ولرفضه خيانة وطنه و الرضوخ لفتنة الولي الفقيه الإيراني

 العلامة الحسيني يلتقي نائب رئيس الشؤون الدينية التركية أرقون واللقاء دار حول توحيد الموقف الإسلامي لمواجهة التحديات

 دیدار و گفتگوی علامه حسینی با ارگون نایب رئیس امور دینی ترکیه در مورد موضع واحد اسلامی در برابر چالشها

 العلامة الحسيني يكرم مراد علم دار في إسطنبول: مسلسل وادي الذئاب رسالة فنية في مواجهة الإرهاب ودور علم دار كشف بفنه الملتزم حقائق استهداف الأمة

 Master of moderation A documentary about the biography of Dr. Mohamad Ali El Husseini

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بزيارة الراعي إلى السعودية الراعية الدائمة للبنان إرهاب ايراني في البحرين ردا على صفعة الحريري ... وولايتي يكشف أسلوب طهران في المقايضة

مواضيع متنوعة :



 فيديو إحتفال المجلس الإسلامي العربي 2009

 الحسيني: مركز الحرب الفكرية نقلة محورية لمواجهة الإرهاب والتطرف

 محمد على حسینی: به جوانان توصیه می کنم داستان حضرت یوسف در قرآن را بخوانند و از این داستان که داستان تربیت و رشد است آموزش و کمک بگیرند.

 تهنئة من المجلس الإسلاميّ العربيّ ومن أمينه العام السيّد محمّد عليّ الحسيّني لفخامة الرئيس ميشال سليمان

 السيّد الحسينيّ في رسالته الرمضانية: شهر رمضان محطة روحية فاستغلوها ومدرسة تربوية فتعلموا منها الامة تواجه ارهاب ايران وداعش والمطلوب قمة عربية طارئة لوضع خطة مواجهة شاملة

 La conférence sur la tolérance et la coexistence pacifique et le pluralisme religieux tenue à Rome 2016 conclut par une prière commune réalisée par Sayed Mohamad Ali El husseini, avec les adeptes des religions divines

 العلامة الحسيني ردا على مابثته قناة العالم الايرانية: رسالتنا صادقة تستند على الاسلام وتمثله و ليست تجارة بالدين او تسييسا له کما يفعل البعض

 العلامة الحسيني حذر من العودة الى الشارع وتوتير الوضع الامني: التدخلات احبطت المسعى العربي واستقالة الحكومة عقدت الازمة

 العلامة الحسيني يجتمع مع قاضي قضاة فلسطين

 زار الامين العام للمجلس غبطة البطريرك مارنصرالله بطرس صفير

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1217

    • التصفحات : 61432425

    • التاريخ : 20/01/2018 - 19:05

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان